السبت، 22 مارس، 2014

طريقة جديدة للكشف عن الذهب

 توصل علماء روس في مجال الجيولوجيا من جامعة بيرم الوطنية للبحوث، الى طريقة عصرية لدراسة الخامات الطبيعية، تسمح بتقييم احتياطي المعادن النبيلة كالذهب وغيره. يقول البروفيسور بوريس أوسفيتسكي "يكمن جوهر الطريقة الجديدة في الاخذ بالاعتبار بصورة اشمل وجود المعادن النبيلة في هذه الخامات، حتى المقاسات النانومترية. إن دقائق الذهب النانومترية منتشرة في اغلب مكامن الخامات في العالم. وسيساعد استخدام هذه الطريقة في عمليات التنقيب على اكتشاف مكامن من نوع جديد، وهو ما يسمح بالحصول على كميات اكبر من المعادن النبيلة".
تستند الطريقة الجديدة على استخدام اجهزة بصرية قوية، تسمح باكتشاف اصغر دقائق المعادن النبيلة في صخور الخامات. لا تكون هذه الدقائق ذهبا خالصا في العادة، بل تكون مخلوطة مع ذرات صخور ومعادن أخرى، فيجري فصلها بطرق كيميائية. طبعا هذه الطريقة لا يمكن مقارنتها بالطرق التقليدية المستخدمة في استخراج المعادن النبيلة، ولكنها تساعد في ترشيد الموارد، اضافة الى أن تساعد في اكتشاف مكامن غنية بالذهب، خاصة وان دقائقه تنجذب بعضها إلى بعض. ساعدت هذه الطريقة الجديدة الجيولوجيين في اكتشاف مكمن لذهب زئبقي في شمال – غرب اقليم بيرم. ويؤكد العلماء، على امكانية استخدام الطريقة الجديدة في التنقيب عن بقية المعادن النبيلة ايضا.